الأربعاء، 12 مارس، 2014

الارتجالة السابعة والثلاثون: النص الرابع


- ماما! هو احنا شبه الفيران في ايه؟
= شبه الفيران؟ مين قالك كده؟
- لما كنت في المدرسة انهارده شفت الناس ملمومة حوالين ولد معانا في المدرسة وبيحاولوا يهدوه كان منهار وبيعيط! ماما، إنتِ سامعاني؟!
= آه، آه، ترتمي الأم على الكنبة لا مبالية، تهمهم "وكان في ايه بقى"؟
- كانوا بيقولوا لا حول ولا قوة إلا بالله! وواحد كبير كده كان بيقول أصلنا بقينا عاملين زي الفيران بيلمونا ويحاولوا يسكتونا، قام صاحبه خابطه جامد كده وقاله اسكت إنت لحسن تحصله إنت كمان....
هو إنتِ مركزة معايا يا ماما؟
= امممم.... سامعاك، طب وبعدين؟
- قوم ايه بقى طلع إن بابا الولد اتقبض عليه، بيقولوا عليه ناشط سياسي.
= ايه!! إنت عرفت ازاي؟!!
- عرفت ايه يا ماما، ده كان حوار المدرسة كله!
= آه.. افتكرتك بتقول حاجة تانية..
- إنتِ مش مركزة خالص يا ماما... مالك في ايه؟
= لا أبدًا..
- اومال فين بابا؟ .. اتأخر قوي انهارده صحيح.
= بابا؟ ... بابا...
بابا طلع فار كبير..

غيداء قطب


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق