الأربعاء، 6 يونيو، 2012

الارتجالة الثانية والعشرون: النص الخامس


يا ماريونت
خيوط كتير بتمرجحك
وتفرحك
لما تبان شكلك وجيه
وأما تبان المرجحة خطوات ثبات
وأما يحطوا فوق لسانك حرفهم
ويقولوا قال المعجزات
لأ والأكاده يصقفوا
يا ماريونت
حلمك تكون إنسان... حكيم
فيطلعوك دايمًا لئيم
ويدقوا بندول الخطر
الوقت شادد في الرحيل
فألحق بقى...
طب يحصل ايه!!
إذا كنت مش ممكن تشيب
ولا حتى ضهرك ينحني
لو هددوا بصوت الرصاص..
أو قدموا وزنك دهب
تفضل يا دوب
حبة خشب متدغدغة
متصلبين بخيوط قديمة
مرخرخة
هبه رفعت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق